العودة   شبكة ومنتديات اهل الذكر الإسلامية > القسم الإسلامي > منتدى المحجة البيضاء

منتدى المحجة البيضاء مقالات و دروس عن العقيدة السمحة الصحيحة على نهج سلف الامة

الإهداءات

آخر 15 مشاركات
ل( من لم يهتم بأمر المسلمين فليس منهم (الكاتـب : - )           »          علمت من أحد الشيوخ أن المسلم لا يقع في الكبائر وإن وقع فيها وتاب لا تقبل توبته (الكاتـب : - )           »          ما هي نواقض الوضوء؟ (الكاتـب : - )           »          ماهي صفة الوضوء (الكاتـب : - )           »          سيدة توفى عنها زوجها من اسبوع وهى الآن فى فترة العدة (الكاتـب : - )           »          ماهي الاعمال الصالحه الى ممكن اعملها ويروح اجرها لابي المتوفي قبل سنوات؟ (الكاتـب : - )           »          لماذا عندما نتوضئ نغسل اقدامنا مع ان الله امرنا بالمسح؟ (الكاتـب : - )           »          ما معنى الربا؟ وما معنى تربي الصدقات؟ (الكاتـب : - )           »          السلام عليكم ورحمة الله هل السجائر من الشبهات أم من المحرمات ؟ دليل صريح (الكاتـب : - )           »          (طلب الحلال فريضه على كل مسلم ومسلمه) (الكاتـب : - )           »          جاء في قوله تعالى -((وردّ الله الذين كفروا بغيظهم لم ينالوا خيرا ...) (الكاتـب : - )           »          كيف تكون الصلاة علي النبي هل هي اللهم صلي وسلم علي سيدنامحمد ام ماذا؟ (الكاتـب : - )           »          من وصل هذه الأفكار الى دهنهم ومعتقدهم (الكاتـب : - )           »          ماحكم الواسطة من أجل الحصول على الوظيفة؟ (الكاتـب : - )           »          كيف نرد على من قال: إنكم تقولون أن الله ينزل إلى السماء الدنيا بالثلث الأخير من الليل؟ (الكاتـب : - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
#1  
قديم 05-05-2010, 11:53 PM
كبار الشخصيات
محب الانصار غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 20
 تاريخ التسجيل : Apr 2010
 فترة الأقامة : 1599 يوم
 أخر زيارة : 06-04-2013 (02:34 PM)
 المشاركات : 464 [ + ]
 التقييم : 11
 معدل التقييم : محب الانصار is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
Awt6 أهمية دراسة العقيدة :



السلام عليكم
تظهر أهميةدراسة العقيدة الإسلامية من خلال الأمور التالية :
1 - أن العقيدة أصل الدين ،وأساس دعوة المرسلين . قال تعالى : (وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍإِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ) (الانبياء:25) .
2 - أن العقيدة الصحيحة شرط لصحة الأعمال وقبولها.قال تعالى(بَلَى مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لِلَّهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِنْدَ رَبِّهِ وَلا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُونَ)(البقرة:112).
وفسادها سبب لردها في الدنيا ، وحبوطها في الآخرة .قال تعالى : (وَمَا مَنَعَهُمْ أَنْ تُقْبَلَ مِنْهُمْ نَفَقَاتُهُمْ إِلَّاأَنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَبِرَسُولِهِ)(التوبة: من الآية54) ، وقال : (وَقَدِمْنَا إِلَى مَا عَمِلُوا مِنْ عَمَلٍ فَجَعَلْنَاهُ هَبَاءً مَنْثُوراً) (الفرقان:23) .
3 - أن العقيدة الصحيحة سبب لسعادة الدنيا والآخرة . قال تعال) مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوايَعْمَلُونَ) (النحل:97) . كما أن الإعراض عنها سبب للشقاء في الدنيا والآخرة . قال تعالى : (وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكاًوَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى) (طـه:124) .
4 - أن العقيدة الصحيحةعصمة للدم والمال ، وفسادها يوجب إهدارهما . قال صلى الله عليه وسلم : ( أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله ، وأن محمداً رسول الله ، ويقيمواالصلاة ، ويؤتوا الزكاة ، فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم ، إلا بحق الإسلام ، وحسابهم على الله ) متفق عليه .
5 - أن العقيدة الصحيحة شرط لحصول النصر والتمكين للأمة ، وتحقيق الأمن الاجتماعي . قال تعالى : (وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَلَيُمَكِّنَنَّ لَهُمْ دِينَهُمُ الَّذِي ارْتَضَى لَهُمْ وَلَيُبَدِّلَنَّهُمْ مِنْ بَعْدِ خَوْفِهِمْ أَمْناً يَعْبُدُونَنِي لا يُشْرِكُونَ بِي شَيْئاً وَمَنْ كَفَرَ بَعْدَ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ) (النور:55) .
6 - أن العقيدة الصحيحة تحرر العقل من الشبهات الفاسدة ، والخرافات السخيفة ، قال تعالى : (يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْجَاءَكُمْ بُرْهَانٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ نُوراً مُبِيناً ) (النساء:174) ، وتمنحه القناعة التامة، والاطراد العقلي، السالم من التناقض والخلل،قال تعالى : (أَفَلا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِاللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافاً كَثِيراً) (النساء:82) . وفقدان هذه العقيدةيورث القلق والحيرة ، كما عبر عن ذلك أحد الشعراء الضالين ، فقال :
جئت لا أعلم من أين ولكني أتيت!! ولقد أبصرت قدامي طريقاً فمشيت
وسأبقى سائراً إن شئت هذا أم أبيت
أ صحيح أن بعد الموت بعث ونشور؟ فحياة ، فخلود ، أم فناء ، فدثور ؟!
أكلام الناس صدق، أم كلام الناس زور؟
أ صحيح أن بعض الناس يدري ؟؟ لست أدري ! ولماذا لست أدري؟
لســــــــــت أدري !!!
أما المؤمن فإنه يدري من أين جاء،وإلى أين يسير، وكيف يسير، وما مصير المسير. وقلبه ، في أثناء ذلك ، بالإيمان معمور، وبالسعادة مغمور . قال بعض الصالحين : ( إنه ليمر بي الأوقات أقول : إن كان أهل الجنة في مثل هذا، إنهم لفي عيش طيب) .
قال تعالى : (يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْجَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدىًوَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ) (يونس:57) .








آخر تعديل محب الانصار يوم 05-06-2010 في 12:05 AM.
رد مع اقتباس
قديم 05-06-2010, 12:08 AM   #2
كبار الشخصيات


الصورة الرمزية محب الانصار
محب الانصار غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 20
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 06-04-2013 (02:34 PM)
 المشاركات : 464 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: أهمية دراسة العقيدة :



مصادر العقيدة الإسلامية :

تستمدالعقيدة الإسلامية من ثلاثة مصادر :
أولاً :الكتاب: فقد شغلت آيات الاعتقاد حيزاً كبيراً من القرءان العظيم ،لا سيما المكي منه . بل لا تكاد آية من آياته ، حتى آيات الأحكام ، تخلو من رابط عقدي ، يذكِّر المؤمن بأصل اعتقاده الذي يعينه على الامتثال ، كقوله في آية نشوزالنساء ( فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلا تَبْغُوا عَلَيْهِنَّ سَبِيلاًإِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيّاً كَبِيراً) (النساء: من الآية34) .

وقدتنوعت طريقة القرءان في تقرير العقيدة ، فمن ذلك :
1- التقرير المباشر : كقوله( يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) (البقرة:21) .
2- إبطال العقائد الفاسدة : كقوله (وَقَالَتِ الْيَهُودُ عُزَيْرٌابْنُ اللَّهِ وَقَالَتِ النَّصَارَى الْمَسِيحُ ابْنُ اللَّهِ ذَلِكَ قَوْلُهُمْ بِأَفْوَاهِهِمْ يُضَاهِئُونَ قَوْلَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَبْلُ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ) (التوبة:30) .
3- القصص القرءاني : كقصص الأنبياء مع أقوامهم ، ومجادلتهم . وهذا كثير .
4- ضرب الأمثال المقرِّبة : كقوله (ضَرَبَ لَكُمْ مَثَلاً مِنْ أَنْفُسِكُمْ هَلْ لَكُمْ مِنْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ مِنْ شُرَكَاءَ فِي مَا رَزَقْنَاكُمْ فَأَنْتُمْ فِيهِ سَوَاءٌ تَخَافُونَهُمْ كَخِيفَتِكُمْ أَنْفُسَكُمْ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآياتِ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ) (الروم:28) .
5- استثارة العقل للتفكروالتدبر : كقوله (قُلِ انْظُرُوا مَاذَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا تُغْنِي الْآياتُ وَالنُّذُرُ عَنْ قَوْمٍ لايُؤْمِنُونَ) (يونس:101) ، وقوله (قُلْ إِنَّمَاأَعِظُكُمْ بِوَاحِدَةٍ أَنْ تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا مَا بِصَاحِبِكُمْ مِنْ جِنَّةٍ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ لَكُمْ بَيْنَ يَدَيْ عَذَابٍ شَدِيدٍ) (سـبأ:46)

ثانياً :السنة: فالسنة تفسر القرءان،وتبيِّنُه، وتدل عليه، وتعبر عنه، وتزيد عليه . قال تعالى (وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ) (النحل: من الآية44) ، وقال (يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَكُمُ الرَّسُولُ بِالْحَقِّ مِنْ رَبِّكُمْ فَآمِنُوا خَيْراً لَكُمْ) (النساء: من الآية170) . والسنةالنبوية زاخرة بالأحاديث المتعلقة بالعقائد،حتى أفردها جمع من السلف المتقدمين بالتصنيف .
ثالثاً : الإجماع: وهو الأصل الثالث الذي يعتمد عليه ، ويحتج به . قال تعالى (وَمَنْ يُشَاقِقِ الرَّسُولَ مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُ الْهُدَىوَيَتَّبِعْ غَيْرَ سَبِيلِ الْمُؤْمِنِينَ نُوَلِّهِ مَا تَوَلَّى وَنُصْلِهِ جَهَنَّمَ وَسَاءَتْ مَصِيراً) (النساء:115) .

علاقةالعقيدة بالعقل والفطرة :

وإلى جانب هذه الأصول الثلاثة، فإن العقيدة الإسلامية لا تتعارض مع العقل الصريح السالم من الشبهات والشهوات ، وإن كان العقل لا يستقل بإثبات جميع مفردات العقيدة ، لكنه لا يُحيلها ، بخلاف العقائدالباطلة ؛ فإن العقل الصريح يأباها ، ويرفضها ، كدعوى أهل التثليث من النصارى أنهم موحدون ، وقولهم : (وحدة في تثليث ، وتثليث في وحدة) !!!
قال شيخ الإسلام ابن تيمية ، رحمه الله (كل ما يدل عليه الكتاب والسنة فإنه موافق لصريح المعقول ، وإن العقل الصريح لا يخالف النقل الصحيح )(مجموع الفتاوى : 12/80 ، وقال عن العقل ) (إن اتصل به نور الإيمان والقرءان ، كانك نور العين ، إذا اتصل به نور الشمس والنار . وإن انفرد بنفسه لم يبصر الأمور التي عجز وحده عن دركها ) ( مجموع الفتاوى : 3/339 . ولهذا جاء الحث في القرءان على التدبر، والتعقل، والنظر ، والثناء على أولي الألباب ، وذم الغافلين .
كماأن العقيدة الإسلامية موافقة للفطرة الأصلية ، المغروسة في الضمير من غير سبق تفكيرأو تعليم ، قال تعالى(فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَتَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لاتَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَالنَّاسِ لا يَعْلَمُونَ) (الروم:30). وقال صلى الله عليه وسلم (كل مولود يولد على الفطرة ، فأبواه يهودانه ، وينصرانه ،ويمجسانه) (متفق عليه ) .
وهذه العقيدة الصحيحة ، المبنية على النص والدليل، الموافقة للعقل والفطرة، هي عقيدة " أهل السنة والجماعة " ، التي عليها الصحابة ،والتابعون ، وتابعوهم بإحسان ، إلى يومنا هذا ، إلى قيام الساعة . تكفل الله بحفظها، وقيض لها من يدعو إليها ، ويذِبُّ عنها ، ويجدد ما اندرس منها ، مصداقاً لقوله تعالى(إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ)(الحجر ) :









أهل السنةوالجماعة
حديث الافتراق :
عن معاوية بن أبي سفيان ، رضي الله عنه ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (ألا وإن من كان قبلكم من أهل الكتاب افترقوا على ثنتين وسبعين ملة ، وإن هذه الملة ستفترق على ثلاث وسبعين ؛ثنتان وسبعون في النار ، وواحدة في الجنة ، وهي الجماعة ) . رواه أبو داود ، والترمذي ،وأحمد ، والدارمي . وصححه الحاكم ، والشاطبي ، وابن تيمية ، والذهبي ، والعراقي ، والألباني .

و في رواية عن عبدالله بن عمرو ، رضي الله عنه : ( وتفترق أمتي على ثلاث وسبعين ملة ، كلها في النار ، إلا ملة واحدة ؛ ما أنا عليه وأصحابي ) رواه الترمذي ، وحسنه الألباني .
تعريفهم :
أهل السنة والجماعة : هم الذين اجتمعوا على الأخذ بسنة النبي صلى الله عليه وسلم ،والعمل بها ، ظاهراً ، وباطناً ، في القول ، والعمل ، والاعتقاد .
معنى "السنة :
قال ابن رجب ، رحمه الله : ( السنة : الطريقة المسلوكة ؛فيشمل ذلك التمسك بما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم ، وخلفاؤه الراشدون من الاعتقادات ، والأعمال ، والأقوال . وهذه هي السنة الكاملة . ولهذا كان السلف قديماً لا يطلقون اسم "السنة" إلا على ما يشمل ذلك كله ) . جامع العلوم والحكم :2/120 .
معنى "الجماعة :
قال الشاطبي ، رحمه الله ، بعدحكاية الأقوال في معنى الجماعة : ( لا إشكال أن الاعتبار إنما هو بالسواد الأعظم من العلماء المعتبر اجتهادهم . فمن شذ عنهم فمات ،
فميتته جاهلية ) . الاعتصام : 2/267 .
سبب التسمية :
قال تعالى (مِلَّةَ أَبِيكُمْ إِبْرَاهِيمَ هُوَ سَمَّاكُمُ الْمُسْلِمِينَ مِنْ قَبْلُ وَفِي هَذَا) فالاسم الأول لأهل الحق والهدى هو "الإسلام" ، ولكن لماَّ صاركل أحد يدعيه ، دعت الحاجة إلى تمييزهم عن سائر أهل القبلة ،ممن تلبسوا بشيء من البدع والضلالات .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية ، رحمه الله : ( وطريقتهم هي دين الإسلام الذي بعث الله به محمداً صلى الله عليه وسلم . لكن لما أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن أمته ستفترق على ثلاث وسبعين فرقة ،كلها في النار ، إلا واحدة ، وهي الجماعة . وفي حديث عنه أنه قال : هم من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي ،صار المتمسكون بالإسلام المحض الخالص عن الشوب ، هم أهل السنة والجماعة ) الواسطية .













 
التعديل الأخير تم بواسطة محب الانصار ; 05-06-2010 الساعة 12:22 AM

رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما هي أهمية علم التوحيد محب الانصار منتدى المحجة البيضاء 5 05-05-2010 11:12 PM
العقيدة الإسلامية محب الانصار منتدى المحجة البيضاء 5 04-09-2010 10:24 PM


الساعة الآن 02:55 AM.. بتوقيت مكة المكرمة


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd

هذا المنتدى يستخدم إستضافة ودعم معاً .. نت


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010